الثلاثاء، 20 يناير، 2009

طفل يعرب كلمة فلسطين بدموع عينه






قال الأستاذ للتلميذ .. قف وأعرب يا ولدى :"عشق المسلم أرض فلسطين "






وقف الطالب وقال :- عشق : فعل صادق مبنى على أمل يحدوه إيمان واثق بالعودة الحتمية ،



-والمسلم :فاعل عاجز عن أن يخطو أى خطوة فى طريق تحقيق الأمل وصمته هو أعنف ردة فعل يمكنه أن يبديها



وأرض : مفعول به مغصوب وعلامة غصبه أنهار الدم وأشلاء الضحايا وأرتال القتلى



و...وستون عاما من المعاناه .



- فلسطين : مضافة إلى أرض مجرورة بما ذكرت من إعراب أرض سابقا .



قال المدرس : يا ولدى مالك غيرت فنون النحو وقانون اللغة ؟؟؟






يا ولدى إليك محاولة أخرى .." صحت الأمة من غفلتها " أعرب ..






قال التلميذ : صحت : فعل ماضى ولى .. على أمل أن يعود



والتاء: تاء تأنيث فى أمة لا تكاد ترى فيها الرجال .



الأمة : فاعل هده طول السبات حتى أن الناظر إليه يشك بأنه لايزال على قيد الحياه .



من : حرف علة لغفلة حجبت سحبها شعاع الصحوة



غفلتها : إسم عجز حرف جر الأمة عن أن يجر غيره ،



والهاء : ضمير ميت متصل بالأمة التى هانت عليها الغفلة ،مبنى على المذلة التى ليس لها من دون الله كاشفة ..






قال المدرس : مالك يا ولدى نسيت اللغة وحرفت معانى التبيان ؟؟






قال التلميذ : لا يا سيدى ..






لم أنسى ..



لكنها أمتى ,



نسيت عز الإيمان وهجرت هدى القراءن



وصمتت بأسم السلم ، وعاهدت بالإستسلام



دفنت رأسها بالتراب وخانت عهد الفرقان



معذرة حقا أستاذى ،



فسؤال حرك أشجانى ..ألهب وجدانى ،



معذرة يا أستاذى :فسؤالك نار تبعث أحزانىوتهد كيانى



.وتحطم صمتى مع رغبتى بحفظ لسانى ..



عفوا أستاذى ..نطق فؤادى قبل لسانى ..



عفوا يا أستاذى ؟؟؟؟؟

هناك تعليق واحد:

م/ الحسيني لزومي يقول...

هل انتهت الحرب علي فلسطين؟
هل انتهي التأمرالرسمي العربي والدولي علي المقاومة؟
كيف نفعل روح المقاومة المدنية بيننا؟
كيف نطور الهبة الشعبية العربية والاسلامية لصالح القضية الفلسطينية ؟
شارك معنا بافكارك واطروحاتك
حتي لايكون جهدنا قبض الريح
مدونة مواطنون ضد الشعب
نحن في انتظارك